ان التسجيل من منتديات ألجيريا ماكس مجاني سوف يبقى مجاني دائما الى اجل غير مسمى لذا خذ فرصتك الان وسجل دخولك ايمنه او سجل عضوية جديدة من هنا

لكي تتمكن من المشاركة في المتديات بارائك و اقتراحاتك . مع خالص تحياتنا طاقم شبكة الجيريا ماكس 


هام

 

 

 

 


إهداءات ألجيريا ماكس


العودة   ألجيريا ماكس > أقسام ألجيريا ماكس للأسرة و المجتمع > ماكس الصحي و الوقائي

الملاحظات

ماكس الصحي و الوقائي ركن يعنى بالطب، والنصائح الغذائية وكل ما يتعلق بأمور الصحة الأسرية.

ألجيريا ماكس

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
قديم 23-12-2010, 09:35   رقم المشاركة : [ 151 ]
مراقب
..::ماكس التقني و الإلكتروني::..

 
الصورة الرمزية The Black star
 
رقـم العضويــة: 1883
تاريخ التسجيل: 30-06-2010
مــكان الإقامـة: C/Program Files & In Algeria
الجنس: male
الوظيفة: ما نخدمش بطال ◕_◕
الدولة: الجزائر
المشـــاركـات: 7,156
نقـاط التقييم: 5747
The Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond repute
الأوسمة والجوائزالأوسمة


افتراضي

The Black star





خروع
Ricinus Communis



نبات شجري يتبع العائلة الفربيونية، أوراقه ذات خمسة فصوص في شكل راحة اليد، وثماره تحتوى على لوزة زيتية تعتصر ويخرج منها زيت مشهور، وتحتوى بذرة الخروع على حوالي 50 % من وزنها زيتا، وهذا الزيت هو المستخدم طبيا.

زيت أساسي يحتوى على ستيارين وريسيولايين وبلمتين، ويلاحظ أن البذور تحتوى على مواد سامة.

يقول أبو داود : زيت الخروع مسهل معروف، وله تأثير كبير في علاج الأمراض الجلدية وتقرحات الجلد وإدرار اللبن.
خروع : نبت يعظم قرب المياه ويطول أكثومن ذراعين ، وأصله قصب فارغ ، وورقه أملس عريض وحبه كالقراد مرقش كئيرالدهن يدرك بتموز وآب ولا يقيم أكثرمن سنة ، وهوحار في الئالئة يابس فيها أو في الئانية , أو رطب في الأولى ، يحلل الرياح والأخلاط البارد، واذا طبخ في زيت حق يتهرى أزال الصدع والفالج واللقوة والنقرس وعرق النسا دهنأ وسعوطأ ، واذا اكل أخرج البلغم والأخلاط اللزجة برفق وأدر الحيض وأخرج االمشيمة، ودهنه يلين كل صلب جتى المعادن اليابسة عن تجربة ، خصوصأ مع ماء الفجل ويغسل به مع الخردل أوماخ الجسد فينقيه .

ومن خواصه : وهو يكرب ويسقط الشهوة ، ويصلحه أن يقشر ويستعمل مع الكئيراء ، وشربته إلى عشر حبات ، وضعفها مسكر وخمسون تقتل ، ودهنه بماء الكراث يقلع البواسير شربأ ودهنأ .

يقول ابن سينا :
الماهية‏:‏ قال ديسقوريدوس‏:‏ من الناس من يسميه قراوطيا وهو القراد وإنما سمّوه بهذا لأن حبه شبيه بالقراد وهو شجرة صغيرة في مقدار شجرة صغيرة من التين ولها ورق شبيه بورق الدلب إلا أنه كبر وأملس وأشدّ سواداً وساقها وأغصانها مجوفة مثل القصب ولها ثمرة في عناقيد خشنة وإذا قشر الثَمَرُ بدا الحب في شكل القراد ومنه يعصر الدهن المسمّى أقنقس وهو دهن الخروع وهذا لا يصلح للطعام وإنما يصلح للسراج وأخلاط بعض المراهم وبعض الأدوية‏.‏
وإن لقي من حبه ثلاثون حبة عدداً ودقّت وسحقت وشربت أسهلت بلغماً‏.‏
الأفعال والخواص‏:‏ قال الدمشقي‏:‏ إن الخروع محلل ملين ودهنه ملطف ألطف من الزيت الساذج‏.‏
الزينة‏:‏ إذا دق وتضمّد به قلع الثآليل والكلف‏.‏
الأورام‏:‏ ورقه إذا دق بدقيق الشعير سكن الأورام البلغمية‏.‏
القروح‏:‏ دهنه يصلح للجرب والقروح الرطبة‏.‏
أعضاء الغذاء‏:‏ إذا سحقت ثلاثون حبة وشربت هيجت القيء لأنه يرخي المعدة جداً ويغثي‏.‏
أعضاء الصدر‏:‏ إذا تضمد به وحده ومع الخل سَكَن أورام الثدي‏.‏
أعضاء النفض‏:‏ حبه مسحوقاً مشروباً يسهل بلغماً ومرّة ويخرج الدود من البطن‏.‏


ويستخدم لإزالة الثآليل؛ تدلك 20 مرة في الصبح ومثلها في المساء بزيت الخروع دلكا جيدا ليدخل الزيت داخلها.



ومن أجل زيادة نمو الشعر عند الأطفال؛ يدلك جلد فروة الرأس مرتين في الأسبوع بزيت الخروع، ويبقى الزيت فيها طيلة الليل، ثم يغسل ويزال عنها في الصباح، وبعد الوصول للنتيجة المطلوبة يكتفي بإجراء هذه العملية مرتين في الشهر فقط لصيانة الشعر وجلد الفروة.


ولعلاج النزلات الصدرية؛ يدلك الصدر بمزيج مكون من ملعقتين من زيت الخروع وملعقة من التربنتين (من الصيدليات) ويحضر هذا المزيج بتسخين زيت الخروع أولا في حمام مائى ثم يضاف إليه الربنتين بعد ذلك، وفي الحالات الخفيفة يدلك الصدر بهذا المزيج مرة واحدة فقط في المساء، وتكرر هذه العملية في الحالات الشديدة ثلاث مرات أثناء النهار.


لآلام القدمين؛ كل من يُحمٌل قدميه أعباء شديدة أو يشكو من آلام عليه أن يدلكها في المساء قبل النوم بزيت الخروع، ثم يلبس الجوارب وينام بها حتى الصباح، وذلك مرتين في الأسبوع، وبهذه الطريقة تزول آلام القدمين إن شاء الله.

ʠɺɺÍ Јĝϣʃ ƆʠζÞ ʠɺɺÍ ɣĮ ʠɺĮ ɣ




إذا مرت الأيام ولم تروني فهذه مشاركاتي فتذكروني
وإن غبت ولم تجدوني ..أكون وقتها بحاجة للدعاء فأدعولي
كان هنا محمد


The Black star غير متواجد حالياً
 
ألجيريا ماكس
قديم 23-12-2010, 09:38   رقم المشاركة : [ 152 ]
مراقب
..::ماكس التقني و الإلكتروني::..

 
الصورة الرمزية The Black star
 
رقـم العضويــة: 1883
تاريخ التسجيل: 30-06-2010
مــكان الإقامـة: C/Program Files & In Algeria
الجنس: male
الوظيفة: ما نخدمش بطال ◕_◕
الدولة: الجزائر
المشـــاركـات: 7,156
نقـاط التقييم: 5747
The Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond repute
الأوسمة والجوائزالأوسمة


افتراضي

The Black star





الكندر ، اللبان الذكر (oliban)




ويسمى الشحري" نسبة لمدينة شحر في حضرموت "



- مدينة الشحر :-

- الموقـع: تقع مدينة الشحر على ساحل البحر العربي إلى الشرق من مدينة المكلا ، وتبعد عنها بنحو (62 كم) .

- التسمية: الشحر كان اسم يطلق على ساحل حضرموت ويطلق عموماً على جهة الساحل بالنسبة لسكان وادي حضرموت أو (حضرموت الداخل) ، وعلى جهة الساحل أقيمت فيها بلدان كثيرة تمتد إلى أقصى الحدود الشرقية في الجوف ، ومن أشهر مدن الساحل مدينة الأسماء التي عرفت بـعـد ذلك وحتى الآن باسم مدينة الشحر ، وكانت السلع التجارية الرائجة فيها : البز واللبان والـُمـر والصـبر وـ العنبر الدخني ـ ، إلاَّ أنها اشتهرت كثيراً باللبان الذي ينسب إليها ( اللبان الشحري ) .

أذهب إلى الشحر ودع عُماناً إن لم تجد تمراً تجد لبُاناً



ومن فوائد الكندر : أنه مقوي للقلب والدماغ ونافع من البلادة والنسيان وسوء الفهم ، وهو نافع من نفث وإسهال الدم إذا شرب أو سف منه نصف درهم " ملعقة صغيرة " ، وكان أطباء الفراعنة يستخدمونه في علاج المس وطرد الأرواح الشريرة . وهو يذهب السعال والخشونة وأوجاع الصدر وضعف الكلى والهزال ، وهو يصلح الأدوية ويكسر حدتها ، وشربته إلى مثقالين . وله فوائد أخرى كثيرة .



ومن طرق استخدامه: ملعقة صغير من مسحوق الكندر تذاب في ماء " يمكن تنقيع الكندر في المساء حتى الصباح " ويشرب على الريق في كل يوم مرة واحدة .



فالكندر هو اللبان الذكر وهو عبارة عن خليط متجانس من الراتنج والصمغ وزيت طيار ويستخرج من أشجار لا يزيد ارتفاعها على ذراعين مشوكة لها اوراق كاوراق الاس وثمره مثل ثمر الاس.وقد قال ابن سمجون "الكندر بالفارسية هو اللبان بالعربية"، وقال الاصمعي "ثلاثة اشياء لا تكون الا باليمن وقد ملأت الارض: الورس واللبان والعصب (يعني برود اليمن) .



يعرف علمياً باسم Boswellia Carterii.



وشجر اللبان لا ينمو في السهول وانما في الجبال فقط وللكندر رائحة وطعم مر مميز والجزء المستخدم من شجر الكندر: اللبان وقشور الساق.



كيف يمكن الحصول على الكندر من أشجاد الكندر؟

يستحصل علي الكندر من سيقان الأشجار وذلك بخدشها بفأس حاد ثم تترك فيخرج سائل لزج مصفر الي بني اللون ويتجمد على المكان المخدوش من السيقان ثم تجمع تلك المواد الصلبة وهذا هو الكندر، المصدر الرئيسي للكندر هي عمان واليمن. ما هي المحتويات الكيميائية للكندر؟- يتكون الكندر من مزيج متجانس من حوالي 60% راتنج وحوالي 25% صمغ وحوالي 5% زيوت طيارة ومركب يعرف باسم اولبين ومواد مرة واهم مركبات الزيت فيلاندرين، وباينين.

ماذا قال الأقدمون عن الكندر؟

استخدم الكندر أو ما يسمى باللبان الذكر أو اللبان الشجري من مئات السنين ويستخدم على نطاق واسع وبالأخص عند العرب وقد قال فيه داود الانطاكي في تذكرته :

كندر : هو اللبان !لذكر ويسمى البستج ، صمغ شجرة نحو ذراعين شائكة ورقها كالآس يجني منها في شمس السرطان ولا يكون إلا بالشحر وجبال اليمن ، والذكر منه المستدير الصلب الضارب إلى الحمرة ، والأنثى الأبيض الهش وقد يؤخر طريا ويجعل في جرار الماء ويجرك فيستد، ويسمى المدحرج ، تبقى قوته نحو عشرين سنة ، وهو حار في الثالثة أو الثانية يابس فيها أو هو رطب يجبس الدم خصوصآ قشره ، ويجلو القروح ويصفي الصوت وينقي البلغم خصوصآ من الرأس مع المصطكي ويقطع الرائحة الكريهة وعسر النفس والسعال والربو مع الصمغ ، وضعف المعدة والرياح الغليظة و رطوبات الرأس والنسيان وسو الفهم بالعسل أو السكر فطورآ ويجلو القوابي ونحوها بالخل ضمادآ ويخرج ما في العظام من برد مزمن إذا شرب بالزيت والعسل ومسك عن الماء ، والبياضر والأورام مع الزفت ء وقروح الصدر ونحو القوابي والثآليل بالنطرون ، والتمدد والخدر والخل ، والداحس بالعمل ، وجميع الصلابات بالشحوم ومن الزحير بالنانخواه ، وسائر أمراض البلغم بالماء ، وتحليل كل ملابة بالشيرج وأمراضى الأذن بالزيت مطلقآ والبياض والجرب والظلمة والحكة وجمود الدم كحلا خصوصآ بالعسل ، وكذا الدمعة والغلظ والسلاق وجروح العين سيما دخانه المجتمع في النحاس ، ويزيل القروح كلها باطنة كانت أوظاهرة شربآ وطلاء ، والخلفة والغثيان والقيء والخناق والربو بالصمغ ، وثقل اللسان بزبيب الجبل والصعتر والدم المنبعث مطلقآ وضعف الباه بالنيمرشت بحرب ، وانتثار الشعر بدهن الآس ، ودخانه يطرد الهوام ويصلح الهواء والوباء والوخم ، وقشاره أبلغ في قطع النزف وتقوية المعدة ء وكذا دقاقه في الجراح ، والقطور في الأذن ، وثمر شجره الشبيه بحب الآس يزيل الدوسنتاريا ، وهو يصدح المحرور وإكثاره يجرق الدم ، ويصلحه السكر ويصلب الصلب منه مضغ الجوزة أو البسبابة معه وفيها معهما سر في المني ظاهر، والذي يلتهب منه مغشوش ينبغي إجتنابه وشربته نصفه مثقال .



ويستعمل مع الصمغ العربي لقطع الرائحة الكريهة وعسر النفس والسعال والربو ومع العسل والسكر لضعف المعدة والرياح ورطوبات الرأس والنسيا، ومع الماء لسائر امراض البلغم، ومع البيض غير كامل النضج لضعف الباره، ويستعمل مطهرا وتوجد وصفه مجربة من الكندر مع البقدونس حيث يؤخذ قدر ملعقة كبيرة من الكندر ويقلى مع حوالي ملعقتين من البقدونس مع كوبين من الماء ويغلى حتى يتركز الماء الى كوب واحد ويكون شكله غليظ القوام يشرب نصفه في المساء والنصف الآخر في الصباح فانه مفيد جدا لعلا السعال الشديد والنزلات الصدرية.كما يستعمل لعلاج السعال عند الاطفال حيث ينقع منه ملء ملعقة صغيرة ليلا مع كوب حليب ثم يعطى للطفل منه نصفه صباحا.كما يستخدم منقوعة في الماء الدافئ ويشرب منه ما يعادل فنجان قهوة صباحا على الريق وآخر في المساء عند النوم وذلك لعلاج حالات كثيرة مثل السعال وضعف المعدة وازالة البلغم وآلام الروماتزم.


كما يخلط مع زيت الزيتون او السمسم لازالة آلام الأذن.ويخلط مع زبيب الجبل والزعتر لعلاج ثقل اللسان.



اللبان المر والمعروف باللبان الذكر او الكندر او الشحري فهو يفيد ضد الكحة ومن الافضل نقعه في الماء وشربه في الصباح والكمية المأخوذة منه هو ملء ملعقة اكل تنقع في ملء كوب ماء بارد وتترك 12ساعة ثم يصفى ويشرب. كما انه مفيد لمن يعانون من آلام اللثة كمضمضة.





وقال ابن البيطار: "الكندر يقبض ويسخن ويجلو ظلمة البصر، يملأ القروح العتيقة ويدمعها ويلزق الجراحات الطرية ويدملها ويقطع نزف الدم من اي موضع كان ونزف الدم من حجب الدماغ الذي يقال له سعسع وهو نوع من الرعاف ويسكنه. يمنع القروح التي في المعقدة وفي سائر الاعضاء، اذا خلط بالعسل ابرأ الحروق، يحرق البلغم وينشف رطوبات الصدر ويقوي المعدة الضعيفة ويسخنها. الكندر يهضم الطعام ويطرد الريح. دخان الكندر اذا احرق مع عيش الغراب انبت الشعرت".وقد استخدمه قدماء المصريون دهانا خارجيا مسكنا للصداع والروماتزم والاكزيما وتعفن الحروق ولآلام المفاصل ولازالة تجاعيد الوجه.



وقال ابن سينا : كُنْدُر‏.‏

الماهية‏:‏ قد يكون بالبلاد المعروفة عند اليونانيين بمدينة الكندر ويكون ببلاد تسمى المرباط وهذا البلد واقع في البحر وتجار البحر قد يتشوش عليهم الطريق وتهبّ الرياح المختلفة عليهم ويخافون من انكسار السفينة أو انخراقها من هبوب الرياح المختلفة إلى موضع آخر فهم يتوجهون إلى هذا البلد المسمى المرباط ويجلب من هذا البلد الكندر مراكب كثيرة يتّجرون بها التجار وقد يكون أيضاً ببلاد الهند ولونه إلى اللون الياقوتي ما هو وإلى لون الباذنجان وقد يحتال له حتى يكون شكله مستديراً بأن يأخذوه ويقطعوه قطعاً مربعة ويجعلوه في جرّة يدحرجونها حتى يستدير وهو بعد زمان طويل يصير لونه إلى الشقرة‏.‏

قال حنين أجود الكندر هو ما يكون ببلاد اليونانيين وهو المسمى الذكر الذي يقال له سطاعونيس وما كان منه على هذه الصفة فهو صلب لا ينكسر سريعاً وهو أبيض وإذا كسر كان ما في داخله يلزق إذا لحق وإذا دخن به اخترق سريعاً‏.‏
وقد يكون الكندر ببلاد الغرب وهو دون الأولى في الجودة ويقال له قوفسفوس وهو أصغرها حصاً وأميلها إلى لون الياقوت‏.‏
قال ديسقوريدوس‏:‏ ومن الكندر صنف آخر يسمى أموميطس وهو أبيض وإذا فرك فاحت منه رائحة المصطكى‏ .‏ وقد يغشّ الكندر بصمغ الصنوبر وصمغ عربي إذ الكندر صمغ شجرة لا غير‏.‏ والمعرفة به إذا غش هيّنه وذلك أن الصمغ العربي لا يلتهب بالنار وصمغ الصنوبر يدخّن والكندر يلتهب‏.‏
وقد يستدل أيضاً على المغشوش من الرائحة وقد يستعمل من الكندر اللبان الدقاق والقشار والدخان وأجزاء شجرة كلها وخصوصاً الأوراق ويغش‏.‏
الاختيار‏:‏ أجود هذه الأصناف منه الذكر الأبيض المدحرج الدبقي الباطن والذهبي المكسر‏.‏
الطبع‏:‏ قشاره مجفف فى الثانية وهو أبرد يسيراً من الكندر والكندر حار في الثانية مجفف في الأولى وقشره مجفف في حدود الثالثة‏.‏
الخواص‏:‏ ليس له تجفيف قوي ولا قبض إلا ضعيف والتجفيف لقشاره وفيه إنضاج وليس في قشره ولا حدّه في قشاره ولا لذع للحم حابس للدم‏.‏
والاستكثار منه يحرق الدم دخانه أشدّ تجفيفاً وقبضاً‏.‏ وقال بعضهم‏:‏ الأحمر أجلى من الأبيض وقوة الدقاق أضعف من قوة الكندر‏.‏
الزينة‏:‏ يجعل مع العسل على الداحس فيذهب وقشوره جيدة لآثار القروح وتنفع مع الخل والزيت لطوخاً من الوجع المسمى مركباً وهو وجع يعرض في البدن كالثآليل مع شيء كدبيب النمل‏.‏
الأورام والبثور‏:‏ مع قيموليا ودهن الورد على الأورام الحارة في الثدي ويدخل في الضمادات المحللة لأورام الأحشاء‏.‏
الجراح والقروح‏:‏ مدمل جداً وخصوصاً للجراحات الطرية ويمنع الخبيثة من الإنتشار وعلى القوابي بشحم البطّ وبشحم الخنزير وعلى القروح الحرفية وعلى شقاق البرد ويصلح القروح الكائنة من الحرق‏.‏


أعضاء الرأس‏:‏ ينفع الذهن ريقوّيه‏.‏
ومن الناس من يأمر بادمان شرب نقيعه على الريق والاستكثار منه مصدع ويغسل به الرأس وربما خلط بالنطرون فينقي الحزاز ويجفف قروحه ويقطر في الأذن الوجعة بالشراب وإذا خلط بزفت أو زيت أو بلبن نفع من شدخ محارة الأذن طلاء ويقطع نزف الدم الرعافي الجابي وهو من الأدوية النافعة في رضِّ الأذن‏.‏
أعضاء العين‏:‏ يدمل قروح العين ويملؤها وينضج الورم المزمن فيها‏.‏
ودخانه ينفع من الورم الحار ويقطع سيلان رطوبات العين ويدمل القروح الرديئة وينقّي القرنية في المدة التي تحت القرنية وهو من كبار الأدوية للظفرة الأحمر المزمن وينفع من السرطان في العين‏.‏
أعضاء النفس والصدر‏:‏ إذا خلط بقيموليا ودهن الورد نفع الأورام الحارة تعرض في ثدي النفساء ويدخل في أدوية قصبة الرئة‏.‏
أعضاء الغذاء‏:‏ يحبس القيء وقشاره يقوي المعدة ويشدها وهو أشد تسخيناً للمعدة وأنفع في الهضم والقشار أجمع للمعدة المسترخية‏.‏
أعضاء النفض‏:‏ يحبس الخلقة والذرب ونزف الدم من الرحم والمقعدة وينفع دوسنطاريا ويمنع انتشار القروح الخبيثة في المقعدة إذا اتخذت منه فتيلة‏.‏
الحميات‏:‏ ينفع من الحميات البلغمية‏.‏ أ.هـ.
اللبان الظفاري .. كنز الفوائد الكثيرة

تتعدد الموارد الاقتصادية لمحافظة ظفار بسلطنة عمان منذ قديم الزمن. وتمثّل شجرة اللبان واحدة من هذه الموارد التي تدر دخلا جيدا لسكانها. وقد ازدادت أهمية هذه الشجرة نتيجة للمادة التي تنتجها، والتي تستخدم في العديد من الأغراض سواء في المجالات الطبية أو المنزلية أو في المناسبات الدينية والعائلية كالأعراس وفي الكنائس بجانب استخداماتها اليومية في المنازل على شكل بخور ذات رائحة طيبة. كما يستخدمها البعض في عملية الصمغ خاصة النساء، إضافة الى استخداماتها الأخرى. ويطلق البعض على هذه الشجرة بـ «الشجرة المقدسة».وتنمو شجرة اللبان بشكل طبيعي على الحواف المتأثرة بالأمطار الموسمية في هذه المحافظة. ونظرا لما تمثله هذه الشجرة من أهمية تاريخية وطبيعية ودينية واقتصادية وصحية، فقد أجريت لها العديد من الدراسات والأطروحات العلمية حولها، والتي تناولت هذه الشجرة من زوايا مختلفة. أما الحقيقة الثابتة حولها فأن محافظة ظفار تنفرد عن باقي المناطق والحافظات العمانية في زرع هذه الشجرة.


وكان للبان يمثل عمود التجارة الأساسي في جنوب شبة الجزيرة العربية قديما ومصدرا مهما من مصادر الدخل حيث اشتهرت محافظة ظفار بانتاج أجود أنواع اللبان في العالم لتوفير المناخ الملائم لنمو أشجاره في مجموعات صغيرة، ويكون ارتفاع شجرة اللبان حوالي ثلاثة أمتار وتصبح قادرة على العطاء بعد ثماني أو عشر سنوات من زراعتها. وقد احتلت شجرة اللبان أهمية بالغة تضارع قيمة الذهب وهدايا الملوك. ولا تزال تلعب دورا هاما حتى عصرنا الحديث. ويطلق على أفضل أنواع اللبان اسم «البخور الفضي» وينتج في محافظة ظفار. و لقد وصف المؤرخ الرومان بلينى، مادة اللبان بأنها «مادة بيضاء لامعة تتجمع في الفجر على شكل قطرات أو دموع كأنها اللؤلؤ» ان المقصود باللؤلؤ هو هذه المادة الراتنجية التي تنتج عند جرح الأشجار في مواقع معينة.



ومن الأطروحات العلمية الأخيرة التي تعرضت حول هذه الشجرة وخصائصها أطروحة الفاضل الدكتور محسن بن مسلم بن حسن العامري الذي قدم دراسته لنيل شهادة الدكتورة من أكاديمية موسكو للعلوم الزراعية وباشراف من جامعة السلطان قابوس، حيث قام باجراء بحوث ميدانية في ستة مواقع بمحافظة ظفار مثلت بيئة انتشار شجرة اللبان وخصائصها العلمية والطبية والبيئية. وكان موضوع الأطروحة الخصائص البيئية لأشجار اللبان في محافظة ظفار.


ويوضح العامري أن أطروحته تعتبر الأولى من نوعها تتناول بصورة علمية شجرة اللبان في السلطنة، ومن الدراسات العلمية القليلة على المستوى لعالمي، وهذا يرجع لكون أشجار اللبان تنمو في مناطق منعزلة بعض الشيء، ذلك اذا ما تحدثنا عن الشجرة من منظور نباتي وبالرغم من أن الشجرة يطلق عليها الشجرة المقدسة ولها استخدامات دينية وورد ذكرها في الانجيل الا أن تسجيلها تأخر حتى سنة 1846م.

وتتناول أطروحة الدكتور العامري عددا من النقاط حول الخصائص البيئية لانتشار شجرة اللبان وتصنيفها نباتيا بجانب صفاتها الظاهرة. ويقول الباحث ان الشجرة تمثل أهمية كبيرة على المستوى الاقتصادي، حيث يقوم الأهالي بتجميع اللبان وبيعه في المدن، ويستخدمونه في علاج مختلف الأمراض، وللتبخر، اضافة أنها أوراقها تستخدم كعلف للحيوانات وأزهارها مصدر لجمع العسل.


يضيف أن هذه الشجرة تنمو بشكل طبيعي دون تدخل الانسان على الحواف المتأثرة بالأمطار الموسمية وتقدر المساحة التي تنمو بها أشجار اللبان 4 آلاف كيلو مترات مربعة، مشيرا الى أن الدراسات تشير الى أن محافظة ظفار كانت حتى وقت قريب تنتج ما بين 6 الى 6 آلاف طن سنويا من مادة اللبان، وكان اللبان يشكل 75% من دخل البلد. كما يوضح الباحث لهذه الشجرة أهمية مستقبلية وأهمية اقتصادية حيث أن لمادة اللبان طلب كبير في الكنائس والمعابد وفي الطب الشعبي وهناك دراسات على استخدام اللبان في الطب الحديث.


كما لها أهمية سياحية حيث أن هذه الشجرة تعتبر مقدسة ولا تنمو الا في مناطق محدودة من العالم لذلك فان البيئة العمانية تناسب شجرة اللبان حيث تتحمل الجفاف وقلة الأمطار وارتفاع الحرارة. ويقول الباحث أنه في ظروف التنافس الاقتصادي ووجود أنواع مختلفة من اللبان في السوق العالمية لابد من عمل شهادة منشأ للبان العماني وتحديد مكونات اللبان الكيميائية .


وهذا بدوره سوف يؤدي لحل عدد من المسائل منها تصنيف اللبان الى درجات على أسس علمية وضبط أسعار اللبان على المستوى العالمي، والاستخدام الأمثل له من خلال التصدير وليس فقط الاستفادة من خام اللبان بل مكوناته حسب متطلبات السوق. ويضيف أنه بعد دراسته لمواقع انتشار أشجار اللبان في جبال ظفار يتبين أن هناك امكانية واسعة لزراعة هذه الشجرة وهي ذات جدوى اقتصادية.


وحول المميزات الأخرى لمادة اللبان يقول الباحث: ما يميز اللبان العماني وجود نسبة عالية من مادة الفابنين وعدم وجود مادة اينسينسول. ويعتبر اللبان الحوجري افضل للاستخدام في الطب الشعبي وللحرق (البخور)، بينما يفضل اللبان الشعائبي لانتاج زيت اللبان. وعند دراسة مكونات مادة اللبان الكيميائية من الممكن تتبع مصدرها وهذا سوف يؤدي الى تحديد العلاقات بين الشعوب والحضارات القديمة.


أما حول أوجه الشبه والاختلاف بين شجرة اللبان في محافظة ظفار وأشجار اللبان في باقي مناطق العالم يقول العامري، تصنف مادة اللبان محليا حسب اللون والنقاوة ووقت الجمع والمكان الذي تنمو فيه شجرة اللبان، وقد اشتهرت 4 مواقع وسمى نوع مادة اللبان عليها وهي مواقع متداخلة وليس هناك حد فاصل بين المواقع وهي لبان الشعاب (الأودية) .


وهو الشريط القريب من الساحل غرب ريسوت بمحاذاة البحر ويمتد غربا حتى رأس ساجد، ولبان الشزر امتداد من شمال غرب ريسوت بمحاذاة جبل القمر حتى حدود اليمن، ولبان النجد وهو ما وراء سلسلة جبال ظفار ناحية الربع الخالي، ولبان حوجر ويجمع من شمال جبال سمحان ناحية وادي انفور. وقد بينت الدراسة التي قام بها الباحث أنها نفس النوع من الشجرة .


ولكن هناك أصناف داخلية تختلف في الشكل الخارجي وقشرة الشجرة وبعض الصفات الأخرى، كذلك يختلف لون وتركيز بعض العناصر في مادة اللبان حسب تأثير الخصوصية البنية. وهذا ما يطلق عليه الأهالي بطريق الخطأ لبان ذكر ولبان أنثى، هذا الكلام لم يثبت علميا حيث أن أزهار شجرة اللبان تحمل صفات التأنيث والتذكير معا. كما يوجد في محافظة ظفار نوع واحد من أشجار اللبان واسمها العلمي (ًBoswelliasacra fluec) .

وهذا النوع هو الوحيد الموجود في ظفار، وتنتمي أشجار اللبان الى جنس يسمى (Boswellia) يوجد منه 25 نوعا منه، وأربعة أنواع منها منتجة لمادة اللبان وهو النوع العماني ونوع آخر هندي ونوعان آخران في منطقة القرن الافريقي. كما أن هناك اختلافات على مستوى شكل الشجرة وشكل الأوراق. أما المكونات الكيميائية لمادة اللبان فهناك أيضا اختلافات أخرى، واهم هذه الاختلافات هو ان اللبان العماني لا يحتوي على مادة تسمى ((iusoi، وتحتوي المادة العطرية فيه بشكل عال تصل الى 83%وتسمى الفاينين.


كما يحتوي اللبان العماني على نسبة عالية من زيت اللبان تصل الى 15%، اضافة الى ذلك أن اللبان العماني يحتوي على نسبة عالية من الصمغ. وبشأن الاستخدامات الطبية لمادة اللبان يقول الباحث أن اللبان تستخدم في الطب الشعبي على نطاق واسع، فسكان ظفار يستخدمون اللبان كمسكن لآلام البطن والصدر والتهاب العيون .


ومضاد للسموم والتئام الكسور، مشيرا الى أن الدراسات الحديثة قد أثبتت أن المادة الفعالة المسئولة عن الفعالية العلاجية تسمى حامض الابسوليك، وتبين انه مسكن للألم ويقوي الجهاز المناعي للجسم والكبد وسرطان الدم وضد الالتهابات، وهذه الفعالية مبنية على تأثير اللبان على انزيم lipoxyjenas وللبان تأثير على التخفيف من الربو وتقرح المصران الغليظ.


ومن ميزات العلاج بمادة البوليك انه على المدى البعيد لا يؤدي الى تأثيرات جانبية والزيوت الطيارة المستخرجة من اللبان تدخل في صناعة العطور وكريمات الوجه وعلاج التهاب الشعب الهوائية.


لقد أصبحت المناطق التي تزرع فيها شجرة اللبان في محافظة ظفار معالم بارزة ضمن المعالم والمقومات السياحية التي يرتادها الزوار القادمون الى هذه المحافظة، حيث يحرص السياح وخاصة الخليجيين منهم في زيارة تلك المناطق ومعرفة أهمية وتاريخ تلك الأشجار وفوائد اللبان، ويلتقطون الصور التذكارية بجانبها. كما تحرص العائلات الزائرة الى هذه المحافظة سواء من المواطنين أو الخليجيين والعرب .


وغيرهم بشراء اللبان الظفاري لاستخدامها في الأغراض المختلفة. وقد أصبحت هذه المواد تعبأ اليوم في علب بلاستيكية وتصدر الى مختلف دول العالم. كما تعرض هذه المواد في بعض المعارض التي تنظمها الشركات المحلية والدولية كالمعرض الذي أقيم في اليابان خلال العام الماضي حيث عرضت مختلف أنواع اللبان ضمن العطور التي تنتجها الشركات العمانية من تلك المواد.

نقلا عن جريدة البيان آخر تحديث الساعة 00:10 بتوقيت الإمارات الأثنين 6 سبتمبر 2004



وفي مقالة نقلاً عن موقع نزوى

الكندر في الحقيقة ليس إلا اللبان المألوف وأجود أنواعه في التبخير وهو ذلك النوع الذي يطلق عليه في اللغة العربية الدارجة اسم اللبان الذكر، وكلمة اللبان هي ذات أصل عربي قديم وردت في نقوش الخط المسند،وقد انتقلت هذه الكلمة القديمة الى اللغة اليونانية فصارت Libanos وان كان اسمه في بعض اللغات الأوروبية مختلفا عن هذه الكلمة فهو في الانجليزية يسمى Frankincense أما كلمة كندر فهي حضرمية الأصل .

وتوجد في ظفار أربعة أنواع من الكندر تختلف باختلاف المناطق ومدى ارتفاعها وابتعادها عن الساحل أجودها :


اللبان " الحوجري " أجود أنواع الكندر الذي تنمو أشجاره في الأجزاء الشرقية من منطقة ظفار .

اللبان " النجدي " يلي الحوجري في الجودة وتنمو أشجا ره في منطقة " نجد" الواقعة الى الشمال من مرتفعات ظفار الوسطى.

اللبان " الشعبي " أما النوع الثالث فهو الذي تنمو أشجاره قرب ساحل ظفار ويسمى " شعبي" وهو أقل الأنواع جودة.

اللبان " الشزري " يليه النوع الذي ينمو على جبال القراء الممتدة وراء الساحل ويسمى " شزرى" وهو نوع جيد.

ويلاحظ أن الظروف الطبيعية تضافرت في منطقة ظفار ( من مناطق دولة عمان ) لتجعل من كندر ظفار نوعا ممتازا مما أدى الى رواجه الكبير في أسواق العالم القديم، فالكندر يجود إذا نمت أشجاره فوق مناطق مرتفعة شحيحة المطر ولكن في بيئة ملبدة بالسحب، وهذه الظروف تتوافر في ظفار لأن الرياح الموسمية الجنوبية الغربية المحملة بالرطوبة من جراء مرورها فوق البحر عندما تصل الى خط الساحل تتسبب في تكوين ضباب وطبقات من السحب المتراكمة على منحدرات جيل القراء فتتوفر بذلك الظروف الثلاثة الملائمة لنمو أشجار الكندر الجيد، وهي الارتفاع والجفاف النسبي والجو الملبد بالسحب والضباب .



وقد تحدث الكثير من الكتاب الكلاسيكيين عن مناطق انتاج الكندر، ونلاحظ أنهم ميزوا بين كندر الصومال وبين كندر الجزيرة العربية ، وقد أطقوا على كندر الصومال اسم كندر الشاطيء البعيد، بينما أطلقوا على كندر ظفار اسم الكندر السخاليتي ، نسبة الى الاسم الذي أطلقه هؤلاء الكتاب على خليج القمر، في جنوب ظفار، وهو سخالية سينوس ، وهذا الاسم يرجع في الأصل الى اسم عربي جنوبي قديم كان يطلق في نقوش "المسند" على منطقة ظفار وهو (سأكل ) أو (سأكلن ) ويلاحظ أن بقايا هذا الاسم ظلت حتى اليوم في منطقة "الشحر" ومن الملاحظ أن حرف السين في اللغات القديمة يتحول على ألسنة الناس بمرور الزمن الى حرف الشين ، وكذلك حرف اللام يتحول الى حرف الراء ويحدث العكس أيضا . وان كانت منطقة الشحر تقع الى الغرب من خليج القمر. ولاشك أيضا أن تسمية كندر الشاطىء البعيد هي الأخرى تسمية عربية جنوبية قديمة ، ومن الواضح أن هذه التسمية كانت من وجهة نظر سكان الجزيرة العربية لكي يفرقوا بين كندر الصومال وبين كندر بلادهم ؟ وكان جزء كبير من لبان الصومال يجلب الى موانيء الجزيرة العربية وخاصة ميناء «المخا» حيث يعاد تصديره الى البلاد الواقعة شمال البحر الأحمر وخاصة مصر وذلك في العصر اليوناني الروماني.



ما فائدة اللبان المر سواء جافا او شرب منقوعه؟

ـ اما اللبان المر والمعروف باللبان الذكر او الكندر او الشحري فهو يفيد ضد الكحة ومن الافضل نقعه في الماء وشربه في الصباح والكمية المأخوذة منه هو ملء ملعقة اكل تنقع في ملء كوب ماء بارد وتترك 12ساعة ثم يصفى ويشرب. كما انه مفيد لمن يعانون من آلام اللثة كمضمضة.

ʠɺɺÍ Јĝϣʃ ƆʠζÞ ʠɺɺÍ ɣĮ ʠɺĮ ɣ




إذا مرت الأيام ولم تروني فهذه مشاركاتي فتذكروني
وإن غبت ولم تجدوني ..أكون وقتها بحاجة للدعاء فأدعولي
كان هنا محمد


The Black star غير متواجد حالياً
 
قديم 23-12-2010, 09:41   رقم المشاركة : [ 153 ]
مدير عام

 
الصورة الرمزية dr grioui
 
رقـم العضويــة: 1666
تاريخ التسجيل: 10-06-2010
مــكان الإقامـة: EL-OUED / ALGERIE
الجنس: male
الوظيفة: medecin
الدولة: algeria
المشـــاركـات: 16,113
نقـاط التقييم: 4664
dr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond repute
الأوسمة والجوائزالأوسمة


افتراضي عيادة الجيريا ماكس لطب البديل

dr grioui





السعتر

[thyme]



السعتر (الزعتر): نبات من فصيلة الشفويّات , طيّب الرائحة. زهره أبيض إلى الغُبرة. للزعتر أوراق ذات لون مائل إلى الرمادي, و ساق خشبية. يُضاف الزعتر إلى الصلصات, و السمك, و الشوربة, و اليخنات.


فترة الإنبات: (7 - 20) يوم.


التكاثر: يُزرع الزعتر في الشتاء على شكل بذور في أوعية موضوعة في غرفة مغلقة. يمكنك أن تستخدم وعاء تزرع فيه 20 بذرة مثلا. و بعد شهر تفرّخ البذور و يمكنك عندها نقلها إلى الحديقة. يحتاج الزعتر إلى وفرة ضوء الشمس, لذلك يجب أن تُفتح النوافذ لتصل أشعة الشمس إلى الشتلات في حال كنت تزرع في غرف مغلقة. يمكن أن يُزرع الزعتر في الحديقة مباشرة, حيث يتم طمر البذور تحت طبقة رقيقة من التربة. عندما تنمو البذور يتم تفريدها إذا كانت محتشدة على بعضها. بدلا من البذور, يمكن زرع الزعتر على شكل شتلات مباشرة في أي وعاء, وهذه الطريقة أضمن


كيفية الزراعة: مثل العادة, إن زراعة الزعتر سهلة جدا. يُزرع الزعتر في مكان مشمس كلّيا, و هو ينمو في جميع أنواع الأتربة. يقاوم الزعتر عوامل الجفاف, و مع ذلك يجب ريّه مرّة أو مرّتين في الأسبوع. يتم تسميد المساحة المزروعة بالزعتر بالأسمدة العضوية مرّة في السنة. بعد أن تنضج الشتلات, تُقطف أوراقها من طرف الفروع و يمكن أكلها طازجة أو يمكن تجفيفها في مكان مظلّل و بارد.ميعاد الزراعة : يزرع فى شهرى اكتوبر ومارس

طرق التكاثر : بالبذرة والعقلة
تجهيز الارض للزراعة : يتم حرث الارض جيدا مع اضافة السماد العضوى ثم يتم تخطيط الارض بمعدل 12 فى القصبتين
الزراعة : يتم الزراعة فى الثلث العلوى للخط فى وجود الماء
الرى : يتم رية بعد 3 ايام من الزراعة وتكون رية بسيطة وتروى بعد ذلك كل ثلاث اسابيع شتا وكل 10 ايام صيفا
التسميد :

الزعتر من النباتات الشرهة للغذاء والمجهدة للتربة حيث أنه يستمر في الأرض لمدة 5 سنوات ويحتاج إلي التسميد بالأسمدة الفوسفاتية بمعدل 200كجم/فدان سوبر فوسفات الكالسيوم 15.5% فو2أ 5 وذلك قبل الزراعة (مع عمليات الخدمة).


سلفات النشادر 20.6% مضاف بمعدل كجم/فدان علي 3 دفعات (الأولي بعد شهر من الزراعة والثانية بعد شهر من الأولي والثالثة بعد شهر من الثانية) تحتاج 100 كجم سلفات أمونيوم في العام هذا بالإضافة إلي التسميد بالعناصر الصغري.


(سلفات زنك + سلفات المنجنيز + سلفات الحديدوز) بمعدل 50جزء في المليون ترش علي النباتات 3 مرات بينهما 21 يوم تبدأ شهر ديسمبر ويكرر ذلك

الاجزاء المستعملة في الزعتر




الشجيرة و الاوراق

موطن و تاريخ الزعتر


وهو النوع الزراعي للصعتر البري الذي يوجد في الدول مثل إسبانيا ، وبعض الدول الاوروبية التي تقع على حوض البحر الابيض المتوسط ، وفي الجزائر و تونس و لبنان وسوريا وفلسطين و الاردن ، وحالياً يزرع في معظم الدول التي تتمتع بمناخ معتدل ، ولا نعرف بالتحديد الوقت الذي دخلت زراعة الصعتر الدول الشمالية .

كان معروفا وشائعاً في انكلترا في اواسط القرن السادس عشر
يفضل النحل الصعتر ، و النكهة الناعمة التي يعطيها الصعتر للعسل توضح اسباب اشتهار العسل في المنطقة المسماة Mount hymettus ، القريبة من العاصمة أثينا، والتي يرعى النحل فيها على الصعتر البري .
استعمل الرومان الصعتر لإضفاء نكهة على الاجبان و المشروبات الكحولية .

تركيب الزعتر

- زيت الصعتر يحتوي رئيسياً على :
Thymol بنوعيه phenols وهو المهم طبياً و carvacrol .
Borneol, menthone, pinene, cymene, linalool

استعمالات و فوائد الزعتر الطبية

1. معقم و قاتل للجراثيم و البكتيريا ، و الالتهابات الفطرية .
2. مزيل للمغص ، و تشنج الامعاء ، و النفخة ، طارد للريح ، مكرع ، مجشئ ، مقوي للجسم .
3. يمنع التخمرات في المعدة .
4. يساعد الجسم على بدء التعرق في الحالات الحرارة و الامراض .
5. يزيل السعال و البلغم ، مقشع ، و يعالج الربو و السعال الديكي ، ويزيل ضيق النفس .
6. يمزج الزعتر بالمرهم و يستعمل لمعالجة الثآليل .
7. يعالج الاوجاع و الآلام ، خصوصاً آلام الفقرات ( الديسك ) ، و عرق النسا ، و آلام الروماتيزم .
8. يستعمل في صناعة العطور و مركبات التجميل و الصابون ، كما يستعمل لتحنيط الموتى ، مزيل للتعرق .
9. مخدر موضعي ، يستعمل في حفظ اللحوم .
10. يستعمل في حالات الصدفية ، الاكزيما ، معالجة الحروق الجلدية ، يطرد البعوض عن الجلد .
11. يقتل و يطرد الديدان .
12. يستعمل في معالجة مرضى السكرى .
13. يعالج انواع الرشح .
14. يساعد على ترقيق خلايا الدم ، لكي تغادر او تدخل عبر جدران الاوعية الشعرية .
15. يعالج العجز الجنسي و ينشط الطاقة التناسلية .
16. ينشط النظر و يمنع نشاف و شيخوخة عدسة العين ، وإصابتها بالمياه الزرقاء .
17. يعالج الفالج و الرعاش ، ينشط الدورة الدموية بالدماغ .
18. يعالج بعض الامراض النفسية مثل الهستيريا .
19. يعالج الصداع و آلام الدورة الشهرية عند السيدات



الزعتر فعال في علاج الربو.. وحتى الايدز

أكد باحث مصرى بالمركز القومى للبحوث في دراسة كيميائية أهمية نبات الزعتر وفوائده الطبية في شفاء كثير من الامراض لاسيما مايتعلق بالجهاز التنفسى مثل السعال الديكى والالتهابات الشعبية والربو بالاضافة الى فاعليته في علاج مرض نقص المناعة المكتسبة (الايدز).


أن نبات الزعتر يحتوى على بعض المواد شديدة الفاعلية من شأنها علاج بعض الامراض حيث يحتوى على مواد لها خاصية مسكنة للألم ومطهرة ومنشطة للدورة الدموية.


وقال أن نبات الزعتر الى جانب أنه يزيد الشهية لتناول الطعام فهو يحتوى على مادة الثيمول التى تعمل على قتل الميكروبات وتطرد الطفيليات من المعدة اضافة الى مادة الكارفكرول وهى مسكنة ومطهرة وطاردة للبلغم ومضادة للنزيف والاسهال.


واضاف أن الزعتر يحتوى على مواد راتنجية مقوية للعضلات وتمنع تصلب الشرايين وطاردة للاملاح. وذكر مطر أن الزعتر يحتوى أيضا على مواد مضادة للاكسدة مما يمكن الاستفادة منه باضافة زيت الزعتر الى المواد الغذائية المعلبة مثل (علب السمن) ليمنع الاكسدة بدلا من اضافة مواد صناعية قد تضر بصحة الانسان.


وقال أن احتواء نبات الزعتر على مواد شديدة تعمل على تقوية الجهاز المناعى لدى الانسان يساعد على استخدامه باضافة بعض المكونات الاخرى مثل غذاء الملكات وحبة البركة والزنجبيل في علاج مرض الايدز.



ورق الزعتر لا يساعد في تخفيض الكرش ويعتبر الزعتر من النباتات المشهورة وعليها دراسات علمية متميزة واهم استعمالاته:

1 ـ لعلاج الربو والتهاب الشعب الهوائية.

2 ـ السعال الديكي.

3 ـ مضاد للسموم في جسم الانسان.

4 ـ طارد للغازات والارياح.

5 ـ مضاد للمغص ومهدىء متوسط.

6 ـ نقص الشهية.








الحمد لله الذي أنعم على عباده بنعم لا تعد ولا تحصى فهو الخالق المبدع الذي ما خلق شيئا ولا اخرج زرعا الا لحكمة بالغة, قوله تعالى أفرأيتم ما تحرثون ءأنتم تزرعونه أم نحن الزارعون .



الزعتر: هو السعتر ويسمى الصعتر وهو نبات مشهور من الفصيلة الشفوية ويكثر بصفة عامة في دول حوض الأبيض المتوسط ويطلق عليه صفة مفرح الجبال لأنه يعطر الجبال برائحته الذكية.



هذا النبات مقو ومنبه ومنشط. هو نبات مضاد للتشنج والنزلات والاحتقانات الناتجة من البرد ومن ضعف الاحشاء. وهو يطرد الغازات ويمنع التخمرات, بل ويفتح الشهية للطعام.



اضف الى أنه مطهر ممتاز للجروح ومنق للامعاء من البلغم وملطف للأغذية واذا وضع مع الخل لطف اللحوم وأكسبها طعما لذيدا, وهو طارد للديدان ولقد أثبتت التجارب العلمية ان زيت الزعتر يقتل الاميبا المسببة للدوسنتاريا في فترة قصيرة ويبيد جراثيم القولون وهو مسكن للسعال ويقوي المناعة اذا استخدم مع الثوم وحبة البركة والعسل.



ولا ننسى ان الزعتر يفيد في تخفيف السعال بأنواعه المختلفة بما في ذلك السعال الديكي وفي هذه الحالة يعمل الزعتر على تلين المخاط الشعبي مما يسهل طرده للخارج كما يهدئ الشعب الهوائية ويلطفها.



ويؤكد السلف السابق على أهمية تناول الزعتر كسندويش مع زيت الزيتون صباحا وقبل الذهاب الى المدرسة للاعتقاد بان الزعتر منبه للذاكرة ويساعد الطالب على سرعة استرجاع المعلومات المختزنة وسهولة الاستيعاب.



ويعتبر الزعتر منشطا ممتازا لجلد الرأس ويمنع تساقط الشعر ويكثفه وينشطه, ومضغه ينفع في وجع الأسنان والتهابات اللثة خاصة اذا طبخ مع القرنفل في الماء, ثم ينصح بالتمضمض به بعد أن يبرد.



كما انه يقي الأسنان من التسوس وخاصة اذا مضغ وهو اخضر غض, ويفضل اكل الزعتر بعد الوجبات للتغلب على النعاس المصاحب لعملية الهضم وخاصة للمفكرين ولكافة العاملين كي يتمكنوا من متابعة اعمالهم بجد ونشاط.



وأخيرا لا ننسى بان الزعتر يستعمل كنوع من التوابل يضاف الى الطعام لاضفاء مذاق عطر شهي مع مختلف انواع الأطعم





الزعتر

أثبتت الدراسات والأبحاث الطبية الحديثة أن نبتة الزعتر علاج ناجح لالتهابات الحلق والحنجرة وعامل فاعل في تنشيط الدورة الدموية للإنسان.

وقال الخبير في شؤون الأعشاب الطبية جمال الديري إن نبات الزعتر عامل مهم في معالجة التهابات الحلق والحنجرة والقصبة الهوائية ويعمل على تنبيه الأغشية المخاطية الموجودة في الفم ويقويها.



وأضاف في ندوة صحافية عقدت في عمان أخيراً، إن تناول الزعتر يعمل على تنبيه المعدة وطرد الغازات ويساعد على الهضم وامتصاص المواد الغذائية وطرد الفطريات من المعدة والأمعاء ويعمل على توسيع الشرايين وتقوية عضلات القلب ويعالج التهابات المسالك البولية والمثانة ويشفي من مرض المغص الكلوي ويخفض الكوليسترول.







السعتر أو الصعتر :

الاسم العلمي Thymus Vulgaris
الجزء الطبي المستعمل منه : الفروع المزهرة ، و الأوراق .
السعتر نبات من التوابل ، له رائحة عطرية قوية و طعم حار مر قليلاً .
و للسعتر نوعان : بري و نوع آخر يزرع .
عرف الأطباء فوائد السعتر فقالوا عنه :
السعتر مطهر قوي المفعول يطهر الجهاز التنفسي في النزلات الصدرية و يطهر جهاز الهضم ، و ذلك بتناول فنجان واحد حتى ثلاثة فناجين من منقوع العشبة بنسبة نصف ملعقة لكل فنجان من الماء الساخن بدرجة الغليان ، و لعدة أيام .
و يفيد السعتر في آلام الحلق و الانف و الحنجرة ، و المادة الفعالة في معظم أدوية السعال مستخلصة من السعتر و هي مادة التيمول .
و عرف عنه أيضاً أنه مفيد في حالات الربو و الرطب و الاحتقانات الناشئة عن البرد .
كما يوصف السعتر كطارد للغازات و مسكن للمغص و مضاد للتشنج ، و مطهر للأمعاء في حالات الإسهال .
و يدخل السعتر في معاجين الأسنان فهو يطهر الفم و مضغه يسكن آلام الاسنان .
و يستعمل غرغرة في التهاب اللوزتين .
طريقة تناوله :
تغلى عروقه المزهرة و أوراقه مع الماء و تشرب ( كالشاي ) .

ونحب أن نضيف أن الزعتر يسبب الإمساك (القبض) أيضا



الزعتر بعيدا عن الطب
يعتبر الزعتر من أشهر المواد الغذائية التي تقدم على فطور الصباح مع زيت الزيتون في بلاد الشام، كما اشتهر بتحضيره كمناقيش في كل من لبنان وسورية. وأشهر أنواع الزعتر، الحلبي نسبة إلى مدينة حلب السورية وهناك النابلسي نسبة إلى مدينة نابلس في فلسطين.

والمعروف في دمشق أن أول ما يوصى به المسافر إلى مدينة حلب من قبل أصدقائه وعائلته هو أن يجلب لهم معه الزعتر الحلبي وصابون الغار حتى أن الفنان المعروف دريد لحام وفي إحدى مسرحياته اقترح افتتاح معمل للزعتر وصابون الغار في دمشق من كثرة ما أوصاه شخصيات المسرحية عندما كان في مشهد منها يريد السفر إلى مدينة حلب.

وفي ساحة المرجة وسوق البزورية بدمشق هناك عدد من المهتمين بالزعتر ومكوناته وتحضيره في ورش خاصة بهم وأغلبهم جاؤوا من مدينة حلب ومعهم عبد القادر سرميني الذي قال: يتكون الزعتر من الكمون وورق الزعتر الأخضر البري واليانسون وهي المواد الأساسية الداخلة في تركيبته ويعتبر تركيبه دواء شعبيا فهو خلطة بهارات أساسية اشتهرت بها مدينة حلب بسبب قيام المختصين فيها بإضافة منكهات جديدة وصحية للزعتر.

حيث أضافوا للخلطة زهرة السماق وهي معروفة بحموضتها الزائدة الطبيعية وهي بديل عن ملح الليمون الصناعي وهناك البعض يضيف لها حب الرمان المجفف أو الفستق السوداني بسبب كونه مقويا ويضم معدن الحديد وهو مفيد للإنسان في الصباح ويضاف له السمسم والكزبرة.

والزعتر اشتهر من شخص لشخص أكثر من منطقة لمنطقة، حيث براعة المحضر له هي أساس جودته ولذة طعمه وذلك من خلال تحميصه يوميا. وللأسف ان الزعتر التي تصنعه الشركات التجارية حالياً يستوعب كمية كبيرة من الغش، فمثلا الكمون بدلاً من إضافته محمصا كزهرة يضاف محمصا مع قشره داخل الزعتر.

هناك شركات تضيف له قضامة (حمّص) والنوع الأصلي والممتاز هو المؤلف من ورق زعتر بري وفستق سوداني محمص وكمون ويانسون وشمرة وكزبرة وسمسم محمص وحب الرمان المجفف الذي يعطي حموضة طبيعية أو زهرة السماق. هنا الغش من قبل الشركات ببدائل أرخص ثمنا وحب الرمان المجفف يعطي حموضة وهو فاتح شهية في الصباح وزهرة السماق تعطي اللون الأحمر وحامضها طبيعي تماما وهنا يكون قد أصبح لدينا خلطة طبيعية منشطة في الصباح ومع زيت الزيتون صاحب الفوائد المعروفة يشكل وجبة غنية ومفيدة للإنسان.

وقد اشتهرت بتحضير الزعتر الجيد عوائل وأشخاص معينون فالزعتر في حلب يسمى بأسماء العائلات، ومن أهم من اشتهر بها عائلة القبرصي وزعتر ناصر وياسر سرميني اشتهر بحلب انه يحمص الزعتر يوميا قبل أن يبيعه ليشتريه الزبون طازجا تماما مثل تحميص البن اليومي ولديه محمص كامل يشتري منه الناس زعترا محمصا.

وكان هناك شخص من آل القبرصي يلبس لباسا شعبيا مع طربوش وكان يبيع يوميا حوالي 20 كيلوغرام زعتر ولا يقبل ببيع كمية أكبر حتى يبقى محافظا على جودته وشهرته. وهناك زعتر نابلس، لكن حلب أخذت شهرة اكبر بسبب الإضافات والنكهات التي أعطت الزعتر خصوصية في المدينة.

ويفضل تناول الزعتر طازجا بشكل دائم وليس مغلفا حتى أن ربات البيوت يستطعن تحضير الزعتر في منازلهن ـ يتابع سرميني ـ بوجود المواد الأولية الداخلة في تركيبه، حيث تقوم بتحميص المكونات على حرارة هادئة ومن ثم تطحن المكونات المحمصة فيصير لديها زعتر ممتاز وأفضل من الزعتر المعبأ والتجاري.

وحول اختلاف ألوان الزعتر قال عبد القادر: هناك ثلاثة ألوان للزعتر هي: الأخضر والأشقر والأحمر، فالأشقر تكون فيه نسبة القضامة أي الحمص زائدة وسعره رخيص والبعض يضيف البندق المحمص من باب البطر الزائد؟!...

فيصير لونه غامقا والسمسم تستخدمه بعض المناطق مقشورا ويفضل استخدامه بقشره محمصا بحيث تكون التوابل كلها محمصة فتكون النكهة أفضل، أما الأخضر فيكون من دون زهرة السماق وحب الرمان وتشتهر به مدينة نابلس بفلسطين والأحمر بسبب إضافة زهرة السماق له ومن دون إضافة الملح أو ملح الليمون كونه حامضا صناعيا لا ينصح بإضافته للمواد الغذائية.

وحول إمكانية كشف الزعتر الأصلي من المغشوش قال عبد القادر:الكشف بين المغشوش والأصلي يعتمد على المذاق بشكل أساسي، فالشخص الذواق يكتشف الأصلي من المغشوش من نكهته أما غير الذواق فأنصحه بشراء كمية قليلة من الزعتر الطازج وقبل تناوله عليه أن يعرضه لحرارة لكي تسحب الرطوبة منه ولا يفضل تخزينه لفترات زمنية طويلة وحتى إذا كان مغلفا يفضل أن يكون بعبوات صغيرة حتى يبقى طازجا لان مواده الأساسية سريعة العطب، خاصة مع وجود مواد استهلاكية بجوار الزعتر.

هناك من يضيف لخلطة الزعتر الجاهزة مكسرات كزينة ومنها الفستق الحلبي المبشور واللوز المطحون والبندق المطحون أيضاً. ويؤكل الزعتر مع الزيت أو يحضر كمناقيش في لبنان وفي سورية، لكن تختلف المناقيش في البلدين، فالمناقيش اللبنانية تكون خضراء ناعمة بينما في سورية يضاف إليها السمسم وهو مفيد للمعدة صباحا فيكون لون المناقيش بنيا فاتحا ويستخدم الزعتر كساندويتش للتلاميذ في المدارس.
---------------------



---------------------


----------------------------



----------------------------
dr grioui غير متواجد حالياً
 
قديم 23-12-2010, 09:41   رقم المشاركة : [ 154 ]
مراقب
..::ماكس التقني و الإلكتروني::..

 
الصورة الرمزية The Black star
 
رقـم العضويــة: 1883
تاريخ التسجيل: 30-06-2010
مــكان الإقامـة: C/Program Files & In Algeria
الجنس: male
الوظيفة: ما نخدمش بطال ◕_◕
الدولة: الجزائر
المشـــاركـات: 7,156
نقـاط التقييم: 5747
The Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond repute
الأوسمة والجوائزالأوسمة


افتراضي

The Black star





الكثيـراء






مادة «الكثيراء» هي صمغ يستخرج من نبات عشبي جبلي اسمه القتاد ، له استخدام طبي لعلاج السعال والاسهال، كما يستخدم في مستحضرات الادوية والتجميل، وينمو هذا النبات في سوريا والعراق وايران وتركيا، ويستخرج عن طريق جرح فرع الشجرة ليخرج منها سائل ويترك ليتصلب ويتحول الى قطع بلون العظام. ويتم تحضيرها لاستخدامها في الابرو «التعريق الرخامي» كمادة اساسية للرسم عليها، وذلك بنقلها في الماء المقطر لمدة ثلاثة ايام وتصفى بعد ذوبانها لنحصل على سائل كثيف يسكب في الحوض الخاص بالرسم.

وفي تذكرة ابي داود , الكثيراء : هي الطرغافيثا وهي صمغ يؤخذ من شوك القتاد يوجد لاصـقاَ به زمن الصيف ، وهو نوعان أبيض يختص بالأكل ، وأخر للطلاء وأجوده الحلو الأملس النقي وهو معتدل أو بارد يأبس في الأولى ، يكسر سموم الأدوية وحدتها ويقوي فعلها ويصلحها كحلأ كانت او غيره ، وينفع بذاته من السعال وخشونة الصدر والرثة وحرقة البول والمعي والكلى وما تآكل بحدة الخلط ، والأحمر يطلى به فيزيل الكلف والنمش ومع البورق والكبريت للجرب والحكة والبهق والبرص وينعم البشرة وذا خلط الأبيض بمثله من كل من اللوز والنشا والسكر ولوزم . أكله سمن البدن تسمينآ جيدا ، إن شرب عليه اللبن وقد طبخ فيه النارجيل كان سرآ عجيبآ في ذلك ، والنساد بخراممان تعرفه وتكتمه ، وهو يضر السفل ويصلحه الأنيسون وشربته إلى خمسة وبدله الصمغ أ. هـ.


لا يوجد في المراجع العلمية ما ينص على فائدتها للشعر أو بأنها تسبب السرطان وهي مأمونة الاستعمال . ولكن في الطب القديم والطب الشعبي تستخدم الكثيراء للشعر ولا خوف من استعمالها ، والطريقة الصحيحة لإستخدامها بنقعها في الماء لمدة 24 ساعة ثم خلطها بالخلاطة ثم توضع على الشعر ، أو تذاب في الماء حتى تكون على هيئة جيلي ثم توضع على فروة الرأس فقط وتترك لمدة ساعة أو نحوها، وليس للكثيراء نسبة محددة وخاصة للشعر ، اما إذا كانت تستعمل داخليا فلها جرعات ونسب محددة يجب عدم التمادي فيها. وأفضل أنواع الكثيراء ذات اللون الأبيض الشفاف النقية من " الشوائب واللون الأسود" وهي تباع على هيئة شرائح صغيرة أو كبيرة.

واحذر من الكثيراء المقلدة واحذروا من إدعاء بعض العطارين بأن هناك زيت للكثيراء حيث لا يوجد زيت للكثيراء على الإطلاق.



ʠɺɺÍ Јĝϣʃ ƆʠζÞ ʠɺɺÍ ɣĮ ʠɺĮ ɣ




إذا مرت الأيام ولم تروني فهذه مشاركاتي فتذكروني
وإن غبت ولم تجدوني ..أكون وقتها بحاجة للدعاء فأدعولي
كان هنا محمد


The Black star غير متواجد حالياً
 
قديم 23-12-2010, 09:44   رقم المشاركة : [ 155 ]
مراقب
..::ماكس التقني و الإلكتروني::..

 
الصورة الرمزية The Black star
 
رقـم العضويــة: 1883
تاريخ التسجيل: 30-06-2010
مــكان الإقامـة: C/Program Files & In Algeria
الجنس: male
الوظيفة: ما نخدمش بطال ◕_◕
الدولة: الجزائر
المشـــاركـات: 7,156
نقـاط التقييم: 5747
The Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond repute
الأوسمة والجوائزالأوسمة


افتراضي

The Black star





الكرفس









يعتبر الكرفس من الأعشاب القديمة التي ثبت أنه زرع منذ ما يزيد على 3000 سنة لا سيما في مصر، وقد عرف في الصين في القرن الخامس قبل الميلاد.
موطنه الاصلي وسط وجنوب اوروبا بالرغم من وجوده بريا بمساحات شاسعه في اسيا الصغرى وشمال افريقيا.

أحد نباتات العائلة الخيمية، وهو من النباتات الحولية، وهو من سلالة الكرفس البري ache بعدما جرى تأصيله زراعيا ,ارتفاعه من 30 ـ 100 سم، والاوراق مركبه مقسمه الى وريقات قلبيه الشكل او بيضاويه والوريقات مفصصه الى عدة فصوص حافتها مسننه باسنان عريضه ولون الورقه اخضر فاتح والازهار بيضاء صغيره
محموله على نورات حيميه .
والثمار صغيره مزدوجه شكلها بيضاوي مستدير ولونها بني فاتح.


يحتوي الكرفس على عناصر مهمة منها الكالسيوم والصوديوم والبوتاسيوم والماغنسيوم والنحاس والحديد والمنجنيز واليود‏، كذلك يحتوي على مواد هلامية وكربوهيدراتية‏، مواد مدرة للبول وعناصر ومركبات مهدئة‏.‏
يستعمل من الداخل ومن الخارج , وما يستفاد منه هو البذور والجذور والأوراق والسوق.


تضاف اوراق الكرفس الى السلاطات والى الوجبات المطبوخه

تناول اوراق وثمار الكرفس يفيد في العلاج الشعبي للتخلص من الغازات والانتفاخات المعويه.

ومنشط للرغبه الجنسيه ومفيد في ادرار البول والدوره الشهريه ومنشط لافرازات المعده ويعمل على تقويتها وينصح بعدم تعاطي الكرفس للمرضعات لانه يقلل من ادرار الحليب.

كما يفيد الكرفس في شفاء امراض الطحال المتضخم واحتباس البول ويساعد على نزول الحصى ورمل الكلى والعمل على اخراجه عبر الحالب الى الخارج.

وبفيد الكرفس في شفاء امراض الربو الشعبي وضيق التنفس وتضخم الكبد ويزيل الام الخصيه وعضلات الاطراف ويساعد في شفاء الام النقرس والضعف الحنسي وتهدئة الاعصاب.

الزيت المستخرج من اوراق وثمار الكرفس يستعمل كماده مسكنه ومقويه وطارده للغازات , كما يدخل في صناعات التجميل والصابون



ʠɺɺÍ Јĝϣʃ ƆʠζÞ ʠɺɺÍ ɣĮ ʠɺĮ ɣ




إذا مرت الأيام ولم تروني فهذه مشاركاتي فتذكروني
وإن غبت ولم تجدوني ..أكون وقتها بحاجة للدعاء فأدعولي
كان هنا محمد


The Black star غير متواجد حالياً
 
قديم 23-12-2010, 09:45   رقم المشاركة : [ 156 ]
مراقب
..::ماكس التقني و الإلكتروني::..

 
الصورة الرمزية The Black star
 
رقـم العضويــة: 1883
تاريخ التسجيل: 30-06-2010
مــكان الإقامـة: C/Program Files & In Algeria
الجنس: male
الوظيفة: ما نخدمش بطال ◕_◕
الدولة: الجزائر
المشـــاركـات: 7,156
نقـاط التقييم: 5747
The Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond repute
الأوسمة والجوائزالأوسمة


افتراضي

The Black star





الكركم
CURCUMA
كركم وكركب وعقيد الهند والزعفران الهندي والجدوار والزرنب وعروق الصباغين وبقلة الخطاطيف. اما تسميته الفارسيه فهي الورس والهرد
الكركم نبات استوائى ينتشر فى الهند واندونسيا يعرف علمياً بإسم كركوما لونجا Curcuma longa ,

ومن هذا المسحوق تحضر الخلطة المعروفة بإسم الكارى ذات التاريخ الطويل فى بلاد الشرق كأشهر التوابل حيث يعطيها الطعم الحاد والمر نسبياً والرائحة المميزة نتيجة وجود زيت الكركومين الطيار Curcumins oil.


والكركم يوجد منه عدة أنواع تنمو في أماكن مختلفة من العالم .

الأجزاء المستخدمة :
هي الدرنات الصغيرة التي تنمو كجذامير للنبات قرب سطح الأرض والتي يتراوح طولها بين 5- 8سم وسمكها حوالي 1.5سم ذات لون أصفر محبب.



من فوائد الكركم :
المساعدة فى حل مشاكل سوء الهضم حيث يعمل على إنسياب العصارة المرارية التى تقوم بتكسير الدهون ,
كما انة طارد للغازات ويشتهر الكركومين أيضاً انة مضاد للإلتهابات عن طريق خفض لمستوى الهستامين ويخفف من الآلام المصاحبة لها خاصة التهاب المفاصل.

إضافة إلى ذلك فهو علاج تقليدى لليرقان (الصفراء) والاعتلال الجسدى المزمن, ومطهر للمعدة والأمعاء من الطفيليات ,وعلاج للإسهال والحمى والصداع والإنتفاخ والزكام والإلتهاب الشعبى ومقوى عام.

تعمل الزيوت الطيارة الموجودة فى الكركومين على منع الإصابات البكتيرية فى الجروح ويحل فى ذلك محل المضادات الحيوية.

ونظراً للفوائد السابقة فقد إهتم الباحثين فى اماكن عديدة من العالم بهذا النبات,
وفى السنوات الأخيرة استطاعوا إكتشاف العديد من الفوائد الصحية الأخرى لهذا النبات منها تخفيف آلام الرموماتويد فى المفاصل والتخفيف من آلام الطمث المصابة للدورة الشهرية فى السيدات كماانة قاتل للميكروبات المعوية واليروتوزوا والديدان وعلاج جيد للدسنتريا.

وقد ثبت دورة الهام كمضاد قوى للأكسدة ويحمى الكبد من آثار الملوثات ويحسن آداءة كما يحمى من حدوث السرطانات.

الكركم لعلاج التهاب الكبد :

فضلا عن كون الكركم مضادا قويا للأكسدة وللفيروسات وللالتهابات وللسرطان ويتمتع بخصائص خافضة للكولسترول, يَنصح العلماء به لعلاج مرضى التهاب الكبد الوبائي سي.
فقد أظهرت الدراسات أن الكركم أكثر فعالية من خلاصة الشاي الأخضر في تثبيط التلف الفيروسي لخلايا الكبد, وذلك بعد أن ثبتت قدرته على تحفيز الانتحار الذاتي المبرمج للخلايا السرطانية.

وتوصل الباحثون بعد دراسة العناصر الطبيعية التي تشجع الانتحار الذاتي للخلايا الخبيثة وتطويرها كجيل جديد من أدوية السرطان مثل السيلينيوم وفيتامين (أ) والشاي الأخضر وفيتامين (د3), إلى أن مادة "كركيومين" -وهي خلاصة مضادة للأكسدة مستخلصة من بهار الكركم ذو الخصائص الصحية المتميزة.

ويرى الباحثون أن على مرضى السرطان أن يتعاطوا ما بين 2000 و4000 مليغرام يوميا من خلاصة كركيومين مع وجبة غنية بالمغذيات, حيث تعمل هذه المادة على تجديد وظائف الكبد وحمايته من الأمراض التي تصيبه


ʠɺɺÍ Јĝϣʃ ƆʠζÞ ʠɺɺÍ ɣĮ ʠɺĮ ɣ




إذا مرت الأيام ولم تروني فهذه مشاركاتي فتذكروني
وإن غبت ولم تجدوني ..أكون وقتها بحاجة للدعاء فأدعولي
كان هنا محمد


The Black star غير متواجد حالياً
 
قديم 23-12-2010, 09:47   رقم المشاركة : [ 157 ]
في ضيافة ألجيريا ماكس

 
الصورة الرمزية KHADIDJA
 
رقـم العضويــة: 2748
تاريخ التسجيل: 21-10-2010
مــكان الإقامـة: العتمة
الجنس: female
الوظيفة: طالبة جامعية
الدولة:
المشـــاركـات: 148
نقـاط التقييم: 560
KHADIDJA اسم معروف لدى الجميعKHADIDJA اسم معروف لدى الجميعKHADIDJA اسم معروف لدى الجميعKHADIDJA اسم معروف لدى الجميعKHADIDJA اسم معروف لدى الجميعKHADIDJA اسم معروف لدى الجميع
الأوسمة والجوائزالأوسمة


افتراضي

KHADIDJA








Swiss Chardالسلق









من الخضار المهجنة ، مهجّن من السلق البحري ، يتواجد على ضفاف الانهار و البحيرات ، وهو موجود في اوروبا و آسيا ، ويستعمل بوفرة في لبنان ، سوريا ، الاردن ، فلسطين .

تركيبته :

غني بالماء و المعادن خصوصا ًالحديد ، الكالسيوم .
وهو غني بفيتامين B . و حمض الفوليك الضروري للحوامل و الاجنة ، وغني بفيتاميني C . K .

استعمالات و فوائد السلق الطبية :

1. السلق ملين للطبيعة ، يسكن نوبات تشنج الامعاء ، وهي تنتج عن توتر نفسي يزداد مع سوء الاحوال الجوية في الخريف ، و عند تناول المأكولات التي تحتوي الحبوب بشكل مستمر مثل العدس ، الفول ، الفاصولياء ، وغيرها ... يطرد السلق الارياح ، ويمنع الغازات ، يعالج القروح الموجودة بداخل الامعاء .
2. منعم للجلد و البشرة ، يعالج الورق الجروح و الالتهابات الجلدية عن طريق الاكل وعن طريق وضع الورق على الجروح .
3. السلق ينشط الجسم ، يمنع فقر الدم ، بسبب الفيتاميات الموجودة فيه و الحديد
4. يكسر العطش ، منعش لأنه يعيش بالماء و يحتوي على كثير من الماء ، وهو يكثر بالخريف و الشتاء .
5. السلق يمنع التهابات الجهاز البولي ( الكلى و المثانة ) .
6. يعالج الصداع و امراض الشقيقة ، مهدئ نفسي ، يصفي المزاج و يعالج اعتلاله ، يمنع التوتر ، و الضغط النفسي ، و القلق .
7. السلق يعالج الامراض الجلدية مثل البهاق ، و مرض الثعلبة ، عبر أكله وعبر وضعه على الجلد في المنطقة المصابة .
KHADIDJA غير متواجد حالياً
 
قديم 23-12-2010, 09:47   رقم المشاركة : [ 158 ]
مدير عام

 
الصورة الرمزية dr grioui
 
رقـم العضويــة: 1666
تاريخ التسجيل: 10-06-2010
مــكان الإقامـة: EL-OUED / ALGERIE
الجنس: male
الوظيفة: medecin
الدولة: algeria
المشـــاركـات: 16,113
نقـاط التقييم: 4664
dr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond reputedr grioui has a reputation beyond repute
الأوسمة والجوائزالأوسمة


افتراضي عيادة الجيريا ماكس لطب البديل

dr grioui






الكركديه



نبات الكركديه شجيرى يصل ارتفاعه إلى حوالى مترين وسيقانه حمراء ويزرع النبات فى كثير من البلدان خاصة السودان وجنوب مصر والجزء المستعمل هو السبلات التى تحيط بالزهرة وهذه تكون بدء تجفيفها إما حمراء داكنة أو فاتحة
ويعرف الكركدية بعدة أسماء مثل الجوكرات والغجر والقرقديب والكركديب والحماض الأحمر.




المكونات

تحتوى سبلات الكركديه على جلوكوسيدات بالإضافة إلى مواد ملونة وأملاح أكسالات الكاليسوم وفيتامين (ج) ويتلون الكركديه باللون الأحمر الداكن البرغندي بعد اضافة الماء اليه .

أن الكركديه مشروب حامضي لذيذ الطعم يمكن ان يكون الوصفة السحرية لكثيرمن العلل فهو مرطب ومنشط ومهضم ومنظف وملين ومفيد لأوجاع الصدر والربو ولضعف المعدة والتهاب المفاصل والروماتيزم والنقرس والمقص الكلوي وضد المشروبات القلوية.


الفوائد الطبية لمشروب الكركديه :

الكركديه في الطب القديم:


عرف الفراعنة زراعة نبات الكركديه واستعملوا ازهارها ضمن بعض الوصفات العلاجية وبالاخص كشراب مسكن لآلام الرأس وكطارد للديدان وكذلك في علاج تصلب الشرايين وامراض المعدة والامعاء حيث ينشط حركتها وافرازها للعصارة الهاضمة.


اما الكركديه في الطب الحديث :

أثبت البحث العلمى أن شراب الكركديه
:

يخفض ضغط الدم المرتفع
يزيد من سرعة دوران الدم

ويقوى من ضربات القـلب
مرطب ومنشـــــط للهضم

يمنع الاحساس بالعطش
ويحد من نمو الأورام السرطانية

يساعد تخفيف آلام النقرس والروماتيزم
به من املاح قد تفيد الامعاء والجـــــسم

كذلك يحتوي على نسبة عالية من فيتامين C
يساعد في علاج نزلات البرد وعلاج الكحة وارتفاع الحرارة

يساعد على ابادة ميكروب السل ومفيد لحالات والسل الرئوي
مهدىء لتقلصــــات الرحم والمـــــعدة والامـــــــعاء ويزيل الألم

يحتوي على مواد مطهرة ويقتل الميكروبات مما يجعله مفيدا فى علاج الحميات وعدوى الميكروبات وأوبئة الكوليرا وخاصة لكثير من السلالات البكترية وبالاخص باسيلس واشرشيا وكولاي وغيرها بالاضافة الى بعض الطفيليات ولابادة الديدان الشريطية والاسطوانية .


زراعة الكركديه
تتميز نباتات الكركديه بأنها حولية عشبية تشبه الشجيرة قليلة التفريع ويصل إرتفاعها إلى 1.5 – 2 متر وعادة لون ساقها أخضر تشوبه الحمرة الأوراق بسيطة معنقة يصل طول الأوراق إلى 15 – 17 سم وعرضها 7 سم والورقة مفصصة تفصيص غائر وعدد فصوصها من 3 -5 وحافتها مسننة ولونها أخضر تشوبه الحمرة أيضاً وتكون الأوراق متبادلة الوضع على الساق .

الازهار فى إبط الأوراق وعنق الزهرة قصير جداُ ولونها أحمر والثمرة كبسولة وبداخلها عدد كبير من البذور ذات اللون البنى كروية الشكل .

توجد من الكركديه أنواعاً عديدة تختلف فى الأهمية الإقتصادية والإستعمال .
1- الأصناف كثيرة التفريع ( الحمراء )
وتتميز نباتات هذه الأصناف باحتواء كئوسها على الصبغة الحمراء وينتشر فى مصر سلالتين تحت هذا الصنف إحداهما تعرف بالأحمر الفاتح وهذا الصنف هو الذى يستخدم منقوع السبلات الملونة كمشروب , وتعرف الثانية بالأحمر الغامق وهو المنتشر إستخدامه بدرجة كبيرة نظراً لزيادة صبغة الأنثوسيانين به عن الصنف الفاتح , وقد تم إستنباط صنف صبحية 17 والذى يتميز بالتبكير فى النضج عن أصناف الكركديه المتداولة محلياً بحوالى شهر كما يتميز بارتفاع المحصول من السبلات والبذور مقارنة بالأصناف المحلية الدارجة الإستخدام , وكذلك تجانس النباتات من حيث الإرتفاع والتفريع وشكل الورقة وحجم الثمرة كما يتميز هذا الصنف بسهولة فصل السبلات عن الثمرة , وتجود زراعته فى الوجهين البحرى والقبلى .

2 - الأصناف كثيرة التفريع ( الحمراء )
ونباتات هذا الصنف طويلة يصل طولها إلى مترين وهى قليلة التفريع جداً ولون سيقانها أخضر باهت وأوراقها بسيطة ومفصصة تفصيص غائر ولونها أخضر فاتح .

والأزهار لونها أبيض أو أبيض مخضر إلا أن هذا النوع يستخدم فى إنتاج الألياف فقط الناتجة من السيقان بعد تعطينها فى المياه الجارية .

التكاثر :
يتم التكاثر بالشتل كما يزرع بالبذرة فى الأرض المستديمة مباشرة وفى هذه الحالة يحتاج الفدان من 6 – 7 كجم بذور . أما عند الزراعة بالشتلات قيتم عمل مشتل بمساحة نصف قيراط / فدان تعمل بها أحواض بمساحة 2 × 2 م وتزرع بها البذور فى سطور تبعد عن بعضها 15 سم ثم تنقل الشتلات إلى الأرض المستديمة عندما يكون طول الشتلة 10 – 15 سم .

التربة المناسبة :
يزرع الكركديه فى معظم أنواع الأراضى ولايناسبه الأراضى الثقيله أو الغدقة إلا أنه يجود فى التربة الخفيفة والخصبة والأرض الطميية تعطى محصولاً كبيراً من الإنتاج الزهرى .

الميعاد المناسب للزراعة :
يعتبر الكركديه من النباتات الصيفية والتى تزرع بالبذرة مباشرة فى الأرض المستديمة خلال شهر أبريل وحتى منتصف مايو .

ويمكن أن يتم تأخير الزراعة عن ذلك وذلك عن طريق زراعة النبات بالشتل حيث يزرع المشتل فى النصف الثانى من أبريل ويجرى شتل النباتات آخر مايو .

الزراعة :
تحرث الأرض سكتين ثم تزحف وتسوى ثم تخطط بمعدل 12 خط / القصبتين . ثم يتم زراعة البذور على ريشة واحدة من الخط عادة تكون الريشة البحرية أو الغربية حسب إتجاه التخطيط وتكون مسافة الزراعة 30 سم بين الجورة والأخرى , ثم يوضع فى الجورة 3 – 4 بذور وعند تمام الإنبات يتم خف النباتات على نبات واحد فى الجورة أما فى حالة الزراعة بالشتل فيجرى رى الأرض ثم زراعة الشتلة فى وجود الماء فى الثلث العلوى من الخط على أن يجرى رى الأرض بعد 3 – 5 أيام من الزراعة .

الرى :
يجب الإعتدال فى رى الكركديه حتى لايتجه المحصول إلى النمو الخضرى مع ضعف المحصول الثمرى . فتروى الأرض بعد زراعة البذور مباشرة ثم بعد ذلك بحوالى 7 – 10 أيام تتم رية المحاياة حتى يساعد ذلك على إتمام إنبات البذور ثم يجرى الرى بعد ذلك كل أربع أسابيع بين الرية والأخرى وتكون آخر رية وقت تزهير النبات .

التسميد :
يحتاج نبات الكركديه إلى 75 وحدة آزوت حتى يمكن أن ينمو نمواً جيداً ويعطى إثماراً جيد وعادة يتم إضافتها على دفعتين الأولى بعد خف النباتات أى بعد حوالى شهر من الزراعة والثانية بعد 1.5 شهر من الأولى . كم يمكن إضافة 150 كجم سوبر فوسفات , 75 كجم سلفات بوتاسيوم وعادة تضاف هذه الأسمدة مع الدفعة الأولى من الأزوت وقد وجد أن إضافة النيتروبين كسماد حيوى بمعدل 5 كجم للفدان كمصدر للنتروجين أعطت نتائج جيدة فى نمو النبات والمحصول الثمرى .

ولقد وجد أن استخدام سماد الكتكوت بمعدل 14 م3 للفدان أو سماد بلدى بمعدل 18م3 للفدان أعطت محصول جيد من السبلات الجافة يوازى ما يعطيه استخدام الأسمدة الكيماوية مع ملاحظة أن هذه السبلات لايوجد بها آثار كيماوية نتيجة إستخدام الأسمدة العضوية .

وقد أدى إستخدام بعض سلالات البكتريا المثبة للنتروجين ( ريزوبيوم ) مع 40 كجم نتروجينى إلى الحصول على محصول وفير ومواصفات عالية .

الحصاد ( جمع المحصول الزهرى ) :
تبدأ نباتات الكركديه فى الإزهار فى أواخر شهر سبتمبر وأوائلأكتوبر وتكون السبلات صالحة للجمع بعد حوالى 20 يوم من تكوين الثمار , وعادة تنضج الثمار الموجودة ( أسفل ) النبات أولاً ثم يتم التدرج فى النضج إلى أعلى .

وعادة يتم جمع الثمار المتشحمة والممتلئة بالعصير الأحمر فى شهر نوفمبر , ويجرى جمع الثمار بما عليها من كؤوس باليد أو باستخدام المقصات .

معاملات مابعد الحصاد :
يجرى تفصيص السبلات من الثمار وتنشر فى طبقات رقيقة من 2 – 3 سم على مفارش أو غرابيل من السلك أو الخيش فى الشمس على أن تغطى ليلاً حتى الساعة 10 صباحاً وبعد تطاير الندى تعرض للشمس وتقلب يومياً وتترك حتى تمام الجفاف حتى لاتتعرض للعفن لأن نسبة الرطوبة فى السبلات تصل إلى85 – 90 %حتى يتم جفاف السبلات وتكون بها نسبة الرطوبة 8 – 12 % .

كذلك تؤخذ بقية الثمار ( مبايض ) وتترك بالشمس حتى تجف تماماً ثم تفصل البذور من الكبسولة الثمرية ثم تغربل لفصل البذرة عن الأغلفة الثمرية .

ثم تجمع البذور لاستخدامها بعد ذلك فى الأغراض السابقة ويعطى الفدان 60 كجم بذرة .

بعد جمع الثمار يجرى تقطيع السيقان من على سطح التربة ووضعها فى حزم يجرى تعطينها فى الماء الجارى للحصول على الألياف .

ويعطى الفدان 250 – 300 كجم من الألياف ويبلغ كمية السبلات 350 – 400 كجم للفدان .

التعبئة :
تتم تعبئة السبلات بعد جفافها فى أكياس من البولى إثيلين وبأوزان مختلفة من ربع إلى واحد كجم وذلك إستعداداً لبيعها للمستهلك مباشرة ولذلك يجب التأكد من تمام جفافها حتى لا تتلف بعد التعبئة أو تعبأ فى أجولة خيش للكميات الكبيرة .

الفوائد والإستخدامات :
يعتبر الكركديه من النباتات الهامة نظراً لاستخداماته العديدة :

فى الصناعات الغذائية والدوائية .
والمستخلص المائى للسبلات الملونة يستعمل كمشروب منعش فهو يفيد فى حالة الصفراء ومرطب ويسبب إدرار البول ولهذا المشروب تأثير ملين كما يعمل كمطهر للأمعاء وخافض لضغط الدم المرتفع .
يمكن استخدام الصبغات الخاصة به فى صناعة الجلى والمربى وتكوين المواد الغذائية الأخرى والحلوى الخاصة بالأطفال ويرجع هذا اللون عادة إلى وجود صبغة الأنثوسيانين الموجودة فى السبلات , وترجع الخواص العلاجية لمشروب الكركديه إلى وجود نسبة حموضة عالية لوجود عدد من الأحماض فى تركيبه مثل ( حمض الستريك والماليك والطرطريك ) .
يستخرج من بذور الكركديه زيت ثابت ولقد ثبت من الأبحاث أنه يصلح للغذاء كما يمكن استخدام متبقيات عصر البذور لغذاء الماشية أو التسميد .
يمكن إستخراج الألياف من سيقان النباتات قبل أن تجف وذلك بتعطينها فى ماء جارى واستخدام هذه الألياف فى الصناعة بعد ذلك .
---------------------



---------------------


----------------------------



----------------------------
dr grioui غير متواجد حالياً
 
قديم 23-12-2010, 09:49   رقم المشاركة : [ 159 ]
مراقب
..::ماكس التقني و الإلكتروني::..

 
الصورة الرمزية The Black star
 
رقـم العضويــة: 1883
تاريخ التسجيل: 30-06-2010
مــكان الإقامـة: C/Program Files & In Algeria
الجنس: male
الوظيفة: ما نخدمش بطال ◕_◕
الدولة: الجزائر
المشـــاركـات: 7,156
نقـاط التقييم: 5747
The Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond repute
الأوسمة والجوائزالأوسمة


افتراضي

The Black star





الخطمــــي









Marsh Mallow



تسميه العامة أيضا الخطمية أو الختمية، وهو من مجموعة الزهورات التي تقبل العامة على اقتنائها بحماسة واهتمام، وهو يتميز بأزهاره البيضاء الواسعة وأوراقه العريضة، ويمكن الاستفادة من أزهاره المجففة في عمل منقوع يفيد في حالة الإصابة بالسعال أو التهاب القصبات، كما تستعمل جذوره مطبوخة لتطرية الجلد.



ويستعمل مغلي الخطمي، الذي يحضّر مثل الشاي، في تطرية الجلد وتخفيف آلام والتهابات الحلق والقصبات.



يعتبر نبات الخطمي من النباتات الجيدة حيث أنها تحتوي على مواد هلامية ومفيدة لعلاج التهابات القصبة والكحة وقد وافق دستور الأدوية الألماني على تداول مستحضر هذا النبات لعلاج حساسية الحنجرة وكذلك الكحة ويمكن عمل شاي من أوراق هذا النبات حيث يؤخذ ملء ملعقة شاي من الأوراق ويضاف له ملء كوب ماء سبق غليه ويترك لمدة عشر دقائق ثم يصفى ويشرب بمعدل مرتين في اليوم.



كما يوجد مستحضر من نبات الخطمي يباع لدى محلات الأغذية الصحية التكميلية.



ʠɺɺÍ Јĝϣʃ ƆʠζÞ ʠɺɺÍ ɣĮ ʠɺĮ ɣ




إذا مرت الأيام ولم تروني فهذه مشاركاتي فتذكروني
وإن غبت ولم تجدوني ..أكون وقتها بحاجة للدعاء فأدعولي
كان هنا محمد


The Black star غير متواجد حالياً
 
قديم 23-12-2010, 09:51   رقم المشاركة : [ 160 ]
مراقب
..::ماكس التقني و الإلكتروني::..

 
الصورة الرمزية The Black star
 
رقـم العضويــة: 1883
تاريخ التسجيل: 30-06-2010
مــكان الإقامـة: C/Program Files & In Algeria
الجنس: male
الوظيفة: ما نخدمش بطال ◕_◕
الدولة: الجزائر
المشـــاركـات: 7,156
نقـاط التقييم: 5747
The Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond reputeThe Black star has a reputation beyond repute
الأوسمة والجوائزالأوسمة


افتراضي

The Black star





الكافور








يتميز الكافور في المقام الأول بفاعليته كمادة مطهرة، ولذلك فإن زيت الكافور ظل يستخدم خلال القرن الثامن عشر كعلاج أساسي لنزلات البرد والتهاب الشعب الهوائية والسعال الديكي والحميّات عموماً.

وفي مجال التجميل، تُستغل هذه الخاصية في عمل بعض المستحضرات مثل مستحضرات علاج حروق الشمس، وغسول الفم، وفي عمل بعض أنواع الصابون، ومنظفات البشرة.



ʠɺɺÍ Јĝϣʃ ƆʠζÞ ʠɺɺÍ ɣĮ ʠɺĮ ɣ




إذا مرت الأيام ولم تروني فهذه مشاركاتي فتذكروني
وإن غبت ولم تجدوني ..أكون وقتها بحاجة للدعاء فأدعولي
كان هنا محمد


The Black star غير متواجد حالياً
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags - تاق )
لــطب, ماكـس, الـــبديـل, الـــجيريــا, عيــادة

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 18:50.

  

شبكة الجيريا ماكس كل الحقوق محفوظة لعام 2013 - لايسمح بنقل المواضيع الا بذكر المصدر

           

تابع الجيريا ماكس على مواقع التواصل


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd. جميع ما يكتب في المنتدى يعبر عن وجهة نظر الكاتب شخصياً و لا يمثل رأي موقع الجيريا ماكس ولا القائمين عليه أو أهدافهم وتوجهاته
- AlgeriaMax - الأرشيف - بيان الخصوصية - الأعلى

Development And Design BY Nedjai Mohamed Via blackdes.com